احذر.. ثغرة خطيرة بنظام أندرويد تتيح للهاكرز سرقة البيانات عبر البلوتوث

إذا كنت تستخدم هاتف أندرويد، فربما تحتاج إلى التحقق من وجود تحديث جديد، إذ اكتشف باحثو الأمن فى شركة ERNW الألمانية، ثغرة خطيرة تستغل اتصال البلوتوث، والتى أطلقوا عليها اسم BlueFrag ، والتى تسمح للهاكرز بإرسال البرامج الضارة وسرقة البيانات من الهواتف القريبة التى تشغل أندرويد 8 أوريو أو أندرويد 9 باى، فلا يحتاج الهاكر سوى معرفة معرف البلوتوث الخاص بالهدف، ومن السهل فى بعض الأحيان تخمينه، لبدء استهداف هاتف الضحية دون علمه.

ووفقا لموقع Engadget الأمريكى، لا تعمل ثغرة BlueFrag مع أندرويد 10، ومن المحتمل أن تتأثر الإصدارات قبل أندرويد 8 ، لكن الفريق لم “يقيم التأثير” على الإصدارات الأقدم.

ويمكنك حماية نفسك عن طريق تثبيت تصحيح الأمان لشهر فبراير 2020 ، كما عليك توخى الحذر عند وجودك فى الأماكن العامة، فهذه الثغرة الخاصة بالبلوتوث تعنى أنك يجب أن تكون قريبًا نسبيًا من المهاجم، لذا فهذه الأماكن قد تمثل خطورة كبيرة.

تكمن المشكلة أيضا فى أن العديد من الأجهزة المتأثرة إما فقدت تحديثات البرامج أو لم تتلقها باستمرار، فلا تلزم جوجل صانعى الهواتف المشهورين سوى بتوفير تحديثات الأمان لمدة عامين فقط، كما أن هذه السياسة قد تم تطبيقها فى بداية عام 2019.

ونظرًا لأن أندرويد 8 تجاوز إطلاقه العامين، فقد لا تحصل أبدًا على إصلاح لثغرة BlueFrag إذا كان هاتفك قديم بما فيه الكفاية، كما تحتاج الشركات نحو 90 يومًا قبل تصحيح العيوب، وقد يترك ذلك المستخدمين عرضة للاختراق لعدة أشهر حتى لو كان من المقرر أن يحصلوا على تحديثات الأمان، كما أن حقيقة أن معظم مستخدمى أندرويد يعتمدون على أنظمة تشغيل أقدم من نظام أندرويد 10 ، فإن ذلك قد يترك الكثير منهم عرضة للاختراق والسرقة.

التعليقات

أضف تعليقك باستخدام حساب الفيس بوك

شاهد أيضاً

مايكروسوفت تدمج تطبيقات أوفيس فى تطبيق واحد على أندرويد

من المعروف أن شركة مايكروسوفت تمتلك عددا من التطبيقات المنفصلة لحزمة الأوفيس، بما في ذلك ...