هل يمكن لمريض السكر تناول التمر بدون مخاوف صحية؟

الاصابة بمرض السكر تفرض قيودا على الشخص المصاب به فى نظامه الغذائى، فهناك أطعمة يجب ألا يتناولها أو يفرط فيها أهمها النشويات والسكريات والفواكه التى تحتوى على نسبة عاليه من السكر مثل التمر والبلح والتين والعنب، والتمور هي ثمار حلوة لشجرة نخيل التمر عادة ما يتم بيعهم كنوع من الفواكه المجففة أو في العصائر والحلويات والأطباق الأخرى.
بسبب حلاوتها الطبيعية ، قد يكون تأثيرها على نسبة السكر في الدم مصدر قلق بالنسبة لمرضى السكري، وفقا لتقرير لموقع healthline .

التمر مصدر طبيعي للفركتوز ، وهو نوع السكر الموجود في الفاكهة يمكن لمستويات السكر المرتفعه في الدم أن تكون صعبة في التعامل مع مرضى السكري ، وينصح عادة أولئك الذين يعانون من هذه الحالة أن يكونوا مدركين لما يتناولونه .

كيف تؤثر التمور على نسبة السكر في الدم

مؤشر نسبة السكر في الدم (GI) هو وسيلة لقياس تأثير الكربوهيدرات على مستويات السكر في الدم، يتم قياسه على مقياس من 0 إلى 100 ، مع تحديد نسبة الجلوكوز (السكر) النقية إلى 100 وهو أعلى معدل يمكن أن يرتفع نسبة السكر في الدم بعد تناول الطعام.

يجب أن يحاول الأشخاص المصابون بالسكري عمومًا التمسك بالأطعمة التي تحتوي على نسبة أقل من السكريات هذا يساعدهم على إدارة مستويات السكر في الدم، عند المصابين بالنوع الثاني من السكري ، يمكن أن يتراكم السكر في مجرى الدم ويرتفع إلى مستويات عالية بشكل خطير.

لمرضي السكر الراغبين فى تناول التمر يجب ألا لا يزيد ذلك عن واحدة أو اثنين في المرة الواحدة، كما أن تناولها بجانب مصدر من البروتين مثل حفنة من المكسرات والتى تساعد فى هضم التمر ببطيء مما يساعد أيضًا في منع ارتفاع السكر في الدم.

التعليقات

أضف تعليقك باستخدام حساب الفيس بوك

شاهد أيضاً

فوائد تناول القلقاس على صحة جسمك

القلقاس من الأكلات الشهيرة الغنية بالفيتامينات والعناصر الغذائية التي تعمل على تعزيز صحة الجسم وحمايته ...