“الوفاق” الليبية تجدد مطلبها بتحقيق دولي في انتهاكات حفتر

جدد المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية، مطلبه بإرسال بعثة تقصي حقائق دولية لتوثيق “الانتهاكات الجسيمة” التي ارتكبتها قوات اللواء المتقاعد خليفة خفتر، قائد الجيش بالشرق.

وأدان المجلس، في بيان له، القصف الجوي “الغادر” من قوات حفتر، الذي استهدف نادي الفروسية في مدينة جنزور (12 كم غرب طرابلس)؛ ما تسبب بإصابة أطفال وترويع مدنيين بالنادي.

كما أدان بأشد العبارات الاستهداف الممنهج المستمر لمطاري معيتيقة ومصراتة المدنيين، الذي تسبب بإغلاق منفذ السفر الوحيد للمواطنين والمقيمين في المنطقة الغربية.

واتهم المجلس قوات حفتر بأنها “لا تعير اهتماما يذكر بما يصدر عن البعثة الأممية بليبيا أو المجتمع الدولي من إدانات”.

واعتبر أنه “أمام هذا الصمت أو التنديد الخجول تمادت المليشيات في الانتهاكات”، محذرا من أن قوات حفتر تحاول “تمكين خلايا داعش الإرهابية من ضرب الاستقرار وإشاعة الفوضى”.

وتشن قوات حفتر، منذ 4 نيسان/ أبريل الماضي، هجوما متعثرا للسيطرة على العاصمة طرابلس، مقر حكومة الوفاق المعترف بها دوليا.

وأجهض هجوم حفتر على طرابلس جهودا كانت تبذلها الأمم المتحدة لعقد مؤتمر حوار بين الليبيين.

وتسعى المنظمة الدولية حاليا إلى عقد مؤتمر دولي للأطراف المعنية بليبيا؛ لبحث سبل التوصل إلى حل سياسي للنزاع.

التعليقات

أضف تعليقك باستخدام حساب الفيس بوك

شاهد أيضاً

مرافق وزير لبناني يطلق النار لتفريق محتجين لفتح الطريق (فيديو)

أفادت وسائل إعلام لبنانية بأن مرافق وزير التربية، أكرم شهيّب، أطلق النار باتجاه متظاهرين ضد ...