ارتفاع عدد معتقلي المظاهرات المطالبة برحيل السيسي إلى 516

ارتفع عدد المعتقلين في مصر على خلفية المظاهرات المطالبة برحيل عبد الفتاح السيسي إلى 516 شخصا، بحسب آخر حصر للمركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية (غير حكومي).

وقال المركز في بيان له مساء الاثنين، إن الحصر شمل البلاغات عن المقبوض عليهم من القاهرة ومختلف المحافظات.

وتظاهر الآلاف في القاهرة ومدن أخرى يوم الجمعة والسبت استجابة لدعوات عبر الإنترنت للتظاهر ضد الفساد الحكومي. وردد المتظاهرون هتافات تطالب الرئيس عبد الفتاح السيسي بالتنحي.

محمد لطفي مدير المفوضية المصرية للحقوق والحريات قال إن 373 شخصا اعتقلوا واحتجزوا في القاهرة خلال الأيام القليلة الماضية وتتراوح أعمار معظمهم بين 18 و41 عاما.

ذكر جمال عيد مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان أن عدد الاعتقالات زاد على 400. وأضاف “المحامين بتوعنا مش ملاحقين”.

منظمة نتبلوكس التي تراقب الإنترنت قالت إن تعطيلا أصاب منصات للتواصل الاجتماعي ومواقع إلكترونية إخبارية واستهدف فيما يبدو الإصدارات العربية لوسائل إعلام دولية.

أظهرت جولة لـ “الجزيرة مباشر” في ميدان التحرير تحوله إلى ثكنة عسكرية، حيث انتشرت المدرعات وعربات الشرطة.

يقوم مسؤولون أمنيين في زي مدنية بتوقيف الناس في وسط القاهرة ويتفقدون محتوى وسائل التواصل الاجتماعي على هواتفهم المحمولة، ويتم منع الشباب من الجلوس في مقاهي الميدان، مع إجبار الشرطة لأصحابها بغلقها.

قال حمدين صباحي المرشح السابق لرئاسة الجمهورية إن قوات الأمن اعتقلت عبد العزيز الحسيني نائب رئيس حزب الكرامة.

شنت قوات الأمن حملة اعتقالات للعشرات في محافظات الغربية وكفر الشيخ والإسكندرية والقاهرة والشرقية والقليوبية.

تعاملت الشرطة بعنف مع المتظاهرين الذين ألقت القبض عليهم، وأطلق ضابط النار من بندقيته على سيدة كانت تقوم بتصوير انتهاكات الشرطة في الشارع.

دعت هيئة الاستعلامات التابعة للرئاسة المصرية أمس إلى “عدم الاعتماد على وسائل التواصل الاجتماعي كمصادر للأخبار والتقارير، خاصة مع حالة هذه الوسائل من الانفلات والفوضى، وتزييف الحسابات، والفبركة”

التعليقات

أضف تعليقك باستخدام حساب الفيس بوك

شاهد أيضاً

الاحتلال يشن حملة اعتقالات واسعة في الضفة والقدس

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الأحد، حملة اعتقالات واسعة في صفوف الفلسطينيين تركزت في مدينة ...