دراسة بريطانية: القهوة لا تؤثر على خطر الإصابة بالسرطان

كشفت دراسة جديدة أشرف عليها باحثون بريطانيون أن شرب القهوة لا يغير من خطر إصابة الشخص بالسرطان أو وفاته.

ووفقاً للبحث المنشور مؤخراً في المجلة الدولية لعلم الأوبئة، قال كبير مؤلفي ورئيس مجموعة علم الوراثة الإحصائية “QIMR Berghofer” ، الدكتور “ستيوارت ماكجريجور”، إن الدراسة نظرت إلى بيانات من أكثر من 300000 شخص وأظهرت أن شرب القهوة يوميًا لا يقلل ولا يزيد من خطر إصابة أي شخص بسرطان.

وقال الدكتور “ماكجريجور”: “نعلم أن القهوة هي واحدة من أكثر المشروبات شعبية في العالم ، ولا تزال هناك رسائل مختلطة حول الدور الذي تلعبه في المرض، ونحن نعلم أيضًا أن تفضيل القهوة أمر وراثي”.

ووجدت الدراسة أنه لا توجد علاقة حقيقية بين عدد فناجين القهوة التي يتناولها الشخص يوميًا وتطور أي سرطانات معينة، واستبعدت الدراسة أيضًا وجود صلة بين تناول القهوة والموت من المرض”.

وأضاف الباحثون أن القهوة تحتوى على مزيج معقد من المكونات النشطة بيولوجيًا ، بما في ذلك مواد مثل الكافيين ، والتي ثبت أنها تظهر تأثيرات مضادة للورم في الدراسات التي أجريت على الحيوانات.

ومع ذلك ، لم يتم إثبات تأثيره المحتمل ضد السرطان على البشر ، حيث تمخضت الدراسات حتى الآن عن نتائج متضاربة فيما يتعلق بمخاطر الإصابة بالسرطان بشكل عام.

التعليقات

أضف تعليقك باستخدام حساب الفيس بوك

شاهد أيضاً

منظمة الصحة العالمية توصي بطهي الطعام جيدا لتجنب الإصابة بفيروس كورونا

حذرت منظمة الصحة العالمية، من عدم طهى الأطعمة واللحوم بشكل جيد، بعد أن ثبت انتشار ...