الناتو: ستبقى تركيا حليفا مهما رغم شرائها “أس400”

شدد أمين عام حلف شمال الأطلسي (ناتو)، ينس ستولتنبرغ، الأربعاء، على أهمية تركيا وإسهاماتها في الحلف، مؤكدا أن تعاون الحلف معها “أعمق وأشمل من مقاتلات (F35) الأمريكية”.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الأمين العام خلال مشاركته في مؤتمر الأمن السنوي، الذي ينظمه معهد “آسبين” بولاية كولورادو الأمريكية، وتطرق خلالها إلى شراء تركيا منظومة “أس400” الروسية، وما تبعها من تداعيات تمثلت في إعلان واشنطن بدء إخراج أنقرة من برنامج طائرات (F35) ردا على هذه الخطوة.

وقال الأمين العام في تصريحاته: “إسهامات تركيا في الناتو، وتعاون الحلف مع أنقرة، أعمق بكثير وأشمل من مقاتلات (F35). أنا لا أقلل من مسألة “أس400”، لكن تركيا حليف في الناتو، أكثر بكثير من تلك المنظومة الروسية”.

وأوضح ستولتنبرغ أنهم تابعوا عن كثب عملية شراء تركيا للمنظومة الروسية، وأنهم تناولوا هذا الأمر مع الوحدات المعنية داخل الحلف، مضيفا: “أي دولة لها القرار الخاص بها في مسألة شراء الأنظمة الدفاعية التي تريدها، لكن المهم بالنسبة للحلف هو ما إذا كانت هذه الأنظمة تتوافق وظيفيا مع نظيرتها بالناتو أم لا”.

وتابع قائلا: “وأنظمة “أس400” التي اشترتها تركيا لن تندمج مع الأنظمة الدفاعية للناتو، وذلك لأن هذه الأنظمة لا يمكن أن تعمل معا، كما أن تركيا لم تطلب أمرا كهذا”.

التعليقات

أضف تعليقك باستخدام حساب الفيس بوك

شاهد أيضاً

ارتفاع قتلى المواجهات ببغداد إلى اثنين وعشرات الجرحى

ارتفعت، الأربعاء، حصيلة ضحايا المواجهات بساحة الخلاني وسط بغداد إلى قتيلين اثنين، وعشرات الجرحى، بحسب ...