كتائب القسام تحمل الاحتلال الإسرائيلي استشهاد أحد عناصرها بغزة

حمّلت كتائب عز الدين القسام، الجناح المسلّح لحركة «حماس»، الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية تداعيات «استشهاد أحد عناصرها، برصاص الاحتلال الإسرائيلي شمالي قطاع غزة».

وقالت الكتائب، الخميس، في بيان لها: «الاحتلال تعمّد إطلاق النار على أحد مجاهدينا أثناء تأدية واجبه في قوة حماة الثغور ونحن نجري فحصاً وتقييماً لهذه الجريمة».

وأكّدت الكتائب أن هذه الجريمة «لن تمر مرور الكرام، وأن الاحتلال يتحمل عواقبها».

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الصحة بغزة، عن استشهاد الفلسطيني «محمود أحمد الأدهم (28 عاما)، متأثرا بجراحه التي أصيب بها برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق بلدة بيت حانون، شمالي القطاع».

وفي بيان آخر، قالت «كتائب القسام»، إن الأدهم، أحد عناصرها بغزة، يتبع لقوة «حماة الثغور» (الضبط الميداني).

التعليقات

أضف تعليقك باستخدام حساب الفيس بوك

شاهد أيضاً

اعلام عبري: العاهل الأردني وافق على تمديد تأجير أراض للاحتلال.. والأردن ينفي

أفادت وسائل إعلام عبرية أن العاهل الأردني «عبد الله الثاني» وافق على طلب بتمديد عقد ...