رغم إعلانه السيطرة عليها حفتر يطلب من مسلحين الاستسلام بدرنة

بوابة القليوبية 8 أغسطس 2018

قالت قناة “روسيا اليوم” الروسية إن قوات حفتر وزعت مناشير في مدينة درنة أمهلت فيها مسلحين هناك يوما للاستسلام.

وكان حفتر أعلن في خطاب متلفز، في التاسع والعشرين من حزيران/ يونيو الماضي، عن سيطرة قواته على مدينة درنة بشكل كامل، وأنها طردت جميع المسلحين من هناك.

وأمهل منشور قوات حفتر “من تبقى من المسلحين المتحصنين داخل منطقة المغار بدرنة 24 ساعة لتسليم أنفسهم للهلال الأحمر الليبي”.

وجاء في المناشير أن الهلال الأحمر يوجد عند نقطتين بالقرب من المسجد العتيق وسوق الظلام، مؤكدة ضمان سلامة من يسلم نفسه خلال المدة المحددة قبل الساعة السادسة من صباح الأربعاء.

وتلقي هذه الأنباء ظلالا من الشك على الانتصار الذي أعلن عنه في وقت سابق، خصوصا بعد الغارات التي شنتها طائرات يعتقد أنها موالية لحفتر غارات على وسط المدينة السبت الماضي، أي بعد أكثر من شهر من خطاب حفتر.

وذكرت مصادر قريبة من الأحداث أن “الاشتباكات في المدينة مستمرة منذ شهرين، لكن سيطرة حفتر على أحياء كثيرة من المدينة وعلى الإذاعة الرسمية هناك عملت حالة من التعتيم الإعلامي على الأمر مع سقوط قتلى وجرحى في صفوفه.

التعليقات

أضف تعليقك باستخدام حساب الفيس بوك

شاهد أيضاً

مياه الصرف الصحي تحاصر شارع الجمهورية بالخانكة

بوابة القليوبية 5 نوفمبر 2018 استغاث المواطن أشرف محمد، بالأجهزة التنفيذية بمحافظة القليوبية وشركة الصرف ...