قائمة عفو رئاسي خامسة عقب عيد الفطر

بوابة القليوبية 15 يونيو 2018

تعكف لجنة العفو الرئاسي حاليًا، على إعداد قائمة العفو الخامسة، وكذلك مناقشة القوائم المرسلة إليها، من المجلس القومي لحقوق الإنسان، ولجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، والمرسلة أيضًا من الأحزاب والنقابات والمنظمات الحقوقية، تمهيدًا لإرسال قائمة بالأسماء النهائية لمؤسسة الرئاسة.

طارق الخولي، عضو لجنة العفو الرئاسي، وأمين سر لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، قال إن اللجنة ستبدأ عقب إجازة عيد الفطر المبارك في إعداد القائمة الخامسة للعفو الرئاسي، مؤكدًا أن عمل اللجنة مستمر حتى التأكد من عدم وجود شاب واحد محبوس احتياطيًا.

وناشد «الخولي»، الأسرة المصرية وكل من لديه أخ أو صاحب أو ابن بالتواصل مع اللجنة، وإبلاغها بكافة التفاصيل لدراسة موقفه شريطة ألا يكون قد تورط في أعمال تكدير للسلم العام، وألا يكون ذا صلة بجماعة «الإخوان المسلمين».

وفي تصريحات له، أوضح عضو مجلس النواب، أنه سيبدأ في كتابة المقترح القانوني الخاص بحذف السابقة الأولى للشباب المفرج عنهم تمهيدًا لدمجهم مجتمعيًا، مؤكدًا أنه سيتقدم بالمقترح بداية دور الانعقاد المقبل.

أما، سعيد شبابيك، عضو لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، قال إن اللجنة تستقبل خلال هذه الأيام طلبات المواطنين الراغبين في الإفراج عن ذويهم ضمن قائمة العفو الجديدة، مضيفًا أنه عقب عيد الفطر، ستنتهي اللجنة من إعداد القائمة، ثم سترسلها إلى لجنة العفو.

وخلال حديثه لـ«المصريون»، أضاف «شبابيك»، أن القائمة لن تشمل منتمين لجماعات إرهابية، لافتًا إلى أن اللجنة لا تنظر طلبات أهالي هؤلاء الأشخاص، ولا يتم إدراجهم ضمن القائمة المرسلة للجنة العفو.

وتابع: «القيادة السياسية هي من لها الحق في إدراج أسماء منتمين لتلك الجماعات، لكن هؤلاء لم يرتكبوا أعمال عنف وكذلك لم يتسببوا في تخريب أو تدمير في مؤسسات الدولة على الإطلاق».

وأشار إلى أن أصحاب الأمراض المزمنة ليسوا بحاجة لتلك القوائم؛ لأن القانون يمنحهم الحق في التقدم بطلب للحصول على عفو، وحال التأكد من أن حالتهم الصحية لا تسمح باستكمال مدة العقوبة يتم الإفراج عنهم مباشرة.
عضو لجنة حقوق الإنسان، لفت إلى أن القائمة ستصدر عقب عيد الفطر المبارك، غير أنه أشار إلى أنه ليس لديه معلومات عن عدد المفرج عنهم.

بينما، قالت مارجريت عازر، وكيل لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، إن اللجنة لا زالت تستقبل طلبات المواطنين؛ من أجل إدراج أسماء أقاربهم ضمن القائمة الجديدة، مشيرة إلى أن عدد الطلبات التي وصلت للجنة حقوق الإنسان حتى الآن، ليسوا كثيرين.

وأضافت «عازر»، خلال حديثها لـ«المصريون»، أنه بمجرد أن تنتهي اللجنة من تجميع كافة الطلبات، ستقوم بإرسالها إلى لجنة العفو، منوهًة بأنها ليس لديها معلومات عن الموعد المحدد لصدور القائمة الخامسة، غير أنها أكدت أنها عقب عيد الفطر.

إلى هذا، قال الدكتور صلاح سلام، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، الذي يشارك في إعداد قوائم العفو، لـ«المصريون»، إنه ليس لديه معلومات جديدة حول القائمة الخامسة، إضافة إلى أنه لا يعرف موعد صدروها بالتحديد.

فيما، أوضح الدكتور حسام رفاعي، عضو لجنة حقوق الإنسان، أنهم تواصلوا خلال الفترة الماضية مع النائب طارق الخولي، وأعطوه قائمة بأسماء بعض الشباب المحبوس ضمن قضايا الرأي، مشيرًا إلى أن ذلك لم يتم بصورة رسمية ولكنه تم بشكل ودي.

وأضاف «رفاعي»، في حديثه لـ«المصريون»، أن لجنة العفو الرئاسي، هي المنوطه ببحث تلك الأسماء والموافقة عليها أو رفضها، وأن ما يقوم به البرلمان، لا يعدو كونه ترشيحات وطلبات تأتي إليهم من الأهالي.

ومنذ أسابيع، أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، عفوًا رئاسيًا عن 322 شابًا من المحبوسين على ذمة قضايا رأي وتجمهر، ومخالفة قانون التظاهر، من بينهم مسئولون بجماعة “الإخوان المسلمين”، بالإضافة إلى عدد من شباب التيار المدني، الذي تم القبض عليهم بتهمة انتهاك قانون التظاهر.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، وافق خلال فعاليات المؤتمر الوطني للشباب، على إنشاء لجنة للعفو الرئاسي عن المسجونين، بعدما طلب منه الدكتور أسامة الغزالي حرب، الإفراج عن الشباب المصري الذي لم ينتهج عنفًا أو يتم الحكم عليه في أحكام جنائية لها علاقة بالعنف.

وشكلت لجنة للعفو الرئاسي، من الدكتور أسامة الغزالي حرب رئيسًا، ومحمد عبد العزيز عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان، بالإضافة إلى النائب طارق الخولي والكاتبة نشوى الحوفي عضو المجلس القومي للمرأة، وكريم السقا.

التعليقات

أضف تعليقك باستخدام حساب الفيس بوك

شاهد أيضاً

تعديل “الإيجارات القديمة” يلقي 8 ملايين أسرة بالشارع

بوابة القليوبية 23 أكتوبر 2018 تنتظر المصرين كارثة جديدة حيث من المنتظر خلال الأيام القادمة ...