فوائد القرنبيط أهمها زيادة المناعة وعلاج إرتفاع ضغط الدم

بوابة القليوبية 15 مايو 2018

القرنبيط هو عبارة عن خضراوات صليبية تنتمي إلى عائلة تدعى “براسيكاس” والتي تشمل البروكلي واللفت والكرنب، وتستمد اسمها من الكلمة اللاتينية “caulis” والتي تعني الملفوف بزهرة، ويتم إبعادها عن أشعة الشمس لمنع تطور صبغة الكلوروفيل والإفراط في النضج، ومن اهم فوائدها الحماية من الزهايمر.

أين يوجد القرنبيط

وتعتبر آسيا القديمة هى مصدر القرنبيط ولكنه عاود الظهور في منطقة البحر الأبيض المتوسط ​​وظهرت أيضاً فى تركيا وإيطاليا عام 600 قبل الميلاد.

وحوالي منتصف القرن السادس عشر ، حقق هذه الخضار شهرة في فرنسا وشمال أوروبا، واليوم ، الهند والصين وإيطاليا وفرنسا والولايات المتحدة هي من بين أكبر منتجي القرنبيط في جميع أنحاء العالم.

القرنبيط هو مصدر غني بفيتامين C ، حمض الفوليك ، فيتامين K ، فيتامين ب المركب وفيتامين هـ.

وهو يوفر للجسم معادن حيوية مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والزنك والصوديوم والحديد دون إضافة أي كوليسترول ضار.

وهو مصدر جيد للبروتين ، وكمية كبيرة من المواد الكيميائية النباتية ، والدهون غير المشبعة ، وأحماض أوميجا 3 الدهنية الأساسية ويحتوي على نسبة عالية جدًا من الدهون.

كما أنه يوفر الألياف الغذائية ويحتوي على كميات صغيرة من السكريات الطبيعية بالمقارنة بالآخرين من أقاربه، مثل البروكلي.

دعونا نلقي نظرة على بعض الفوائد الصحية الهامة للقرنبيط بالتفصيل:

يمنع الإجهاد التأكسدي

القرنبيط يحتوي على فيتامين سى ، والمنجنيز ، ومضادات الأكسدة القوية الأخرى التي تساعد في تغذية إلى الجسم، كما يحتوي أيضًا على مواد كيميائية نباتية ، وهي جلوكوبرايسين ، جلوكورافانين ، وجلوكونستورمين، وهذه المكونات تحفز إنزيمات منع السرطان وتحمي خلايا الجسم من الإجهاد التأكسدي والضرر الناجم عن الجذور الحرة.

يحسن صحة القلب والأوعية الدموية ويخفض ضغط الدم

الاستهلاك المنتظم للقرنبيط يعزز صحة الدورة الدموية ويساعد في الحفاظ على الأداء السليم للأوعية الدموية ، ويمنع تراكم الدهون في الأوعية الدموية، وهذا يساعد في تدفق الدم دون عائق ، مما يقلل من خطر المشاكل مثل تصلب الشرايين ويعزز صحة القلب والأوعية الدموية.

يمنع السرطان

وقد أظهرت الدراسات أن مادة “الاندول 3-كاربينول” الموجود في القرنبيط له تأثيرات وقائية كيميائية مضادة للاستروجين تساعد في إعاقة نمو الخلايا السرطانية.

وقدمت الأبحاث أدلة داعمة لحقيقة أن استهلاك الخضروات مثل القرنبيط تساعد في الحد من خطر أنواع مختلفة من السرطان مثل سرطان الرئة والمثانة والثدي والبروستاتا والمبيض وسرطان عنق الرحم.

يعزز المناعة

القرنبيط غنى بالمواد المضادة للأكسدة والمغذيات التى تعزز المناعة، جنبا إلى جنب مع المكونات الصحية الأخرى ، فإن وجود فيتامين C في ذلك يحول دون الإصابة بالتهابات مختلفة ويقوي آليات الدفاع في الجسم عن طريق إعاقة نمو الالتهابات المسببة للأمراض.

التعليقات

أضف تعليقك باستخدام حساب الفيس بوك

شاهد أيضاً

دراسة: تغيير مواعيد الوجبات يساعد في خسارة الوزن

بوابة القليوبية | الأسرة والطفل لا حاجة لاتباع حمية قاسية بعد اليوم؛ إذ أظهرت دراسة ...