قوة عراقية تدخل سد الموصل لتتولى مهامها إلى جانب البيشمركة

1280x960-18-660x330

بوابة القليوبية 18 أكتوبر 2017

أفاد مصدر عسكري عراقي، الأربعاء، بأن قوات تتبع الحكومة الاتحادية دخلت إلى سد الموصل شمالي البلاد، وتولت مهامها إلى جانب قوات البيشمركة المتواجدة هناك.

وقال الرائد علي إحسان، الضابط في قيادة عمليات نينوى (إحدى تشكيلات الجيش العراقي)، للأناضول، إن “قوة من الجيش العراقي قوامها فوج كامل دخلت إلى سد الموصل، 40 كم شمال مدينة الموصل (مركز محافظة نينوى)، وتولت مهامها داخل السد الى جانب البيشمركة”.

وأوضح إحسان أنه “جرى توزيع القطعات وفق خطة مشتركة بين البيشمركة والجيش على أن تتسلم قوات الجيش الجهة الغربية للسد، وتتسلم البيشمركة الجهة الشرقية”.

وكانت قوات البيشمركة تسيطر على سد الموصل منذ انتزاعه من قبضة تنظيم “داعش” الإرهابي في أغسطس/آب 2014، والذي سيطر عليه لفترة وجيزة

وفرضت القوات العراقية خلال حملة أمنية خاطفة على مدى اليومين الماضيين السيطرة على مناطق متنازع عليها بين الحكومة الاتحادية وإقليم شمال العراق، دون أن تبدي قوات البيشمركة مقاومة تذكر.

وسيطرت البيشمركة على تلك المناطق في أعقاب انسحاب الجيش العراقي منها أمام اجتياح تنظيم “داعش” الإرهابي شمال وغربي البلاد صيف 2014.

كان البرلمان العراقي صوت على قرارات في سبتمبر/أيلول الماضي تضمنت إجراءات ضد الإقليم في أعقاب استفتاء الانفصال الباطل، الذي جرى يوم 25 من الشهر ذاته.

ومن بين تلك القرارات، إلزام الحكومة الاتحادية بنشر قوات في المناطق المتنازع عليها، وعلى رأسها كركوك.

وترفض بغداد إجراء أي حوار مع إقليم الشمال، إلا بعد إلغاء نتائج الاستفتاء الباطل الذي تؤكد الحكومة العراقية أنه غير دستوري، وترفض التعامل مع نتائجه.

التعليقات

أضف تعليقك باستخدام حساب الفيس بوك

شاهد أيضاً

الحوثيون يعلنون استهداف محطة كهرباء في “جازان” السعودي

أعلنت جماعة الحوثي عن وصفها محطة كهرباء في مدينة جازان السعودية، وفق ما أورده موقع ...