مشاركات ومقالات

ممدوح الولي يكتب: مأتم الديمقراطية المصري

يعيش كثير من المصريين حالة من الانكسار الممزوج بالخوف والحزن؛ وهم يرون مكاسب ثورة يناير 2011 تُؤخذ منهم تدريجيا، والتي تحققت بصدور إعلان دستوري في آذار/ مارس 2011؛ حدد فترتين فقط لرئاسة الجمهورية كل منهما أربع سنوات. لكن تلك الفترة الرئاسية تم تعديلها قبل أيام إلى ست سنوات، مع السماح للحاكم الحالي بالترشح لفترة ثالثة، يمكنه خلالها جلب مرشح صوري، ...

أكمل القراءة »

قطب العربي يكتب: هل انتصر السيسي في معركة التعديلات؟

ها هي هزلية التعديلات الدستورية في مصر تلملم أوراقها، وهاهم المصريون أمام دستور جديد على مقاس السيسي، حيث كان الدستور قبل التعديلات “ضيقا جدا عليه”؛ لأنه كان محملا ببعض من روح يناير التي وضعت حدا للديكتاتورية المقننة. ومع انتهاء هذه الهزلية، يحتفل المنتصرون بنصرهم (الوهمي)، ويزداد المناهضون الصامدون ثقة في أنفسهم، فقد واجهوا قمع السلطة حين تخاذل أو صمت غيرهم، ...

أكمل القراءة »

عبد الرحمن يوسف يكتب: التوافق ممكن

يتفق غالبية المصريين على أنهم يعيشون في أسوأ العهود، ولكنهم يختلفون في كيفية الخلاص من هذا الكابوس.. يتفقون على تشخيص المرض، ولا يتفقون على كيفية العلاج. يرى البعض أن العلاج يكون ببتر العضو المريض، وليحدث ما يحدث! ويرى الآخرون أن الحل في علاج العضو المريض، وأنه لا أحد يمكنه – حاليا – أن يقوم بعملية البتر، وأن يرعى المريض في ...

أكمل القراءة »

محمد عبد الحكم دياب يكتب: علاقات القاهرة وواشنطن واستمرار السيسي حتى 2030

الشغل الشاغل لجهاز الدولة المصرية هو تمكين السيسي من الحكم لأطول مدة، قد تصل لمدى الحياة، ويبدو أنه جهاز معزول عما يجري حوله من تطورات متسارعة ومفاجئة، ويعاني من ضيق أفق، وينتابه خوف من المستقبل، وهو واقع في أسر الجباية وتحصيل المال؛ ويتصور أن المبالغة في إهانة المواطنين تحميه، والتعامل معهم على قواعد «التأديب والانتقام والتضييق» تقويه، وله همة بالغة ...

أكمل القراءة »

سليم عزوز يكتب: ماذا ربح الإسلام برئاسة البشير؟!

لا أجزم بصحة الرواية الخاصة بإبلاغ الرئيس المخلوع عمر البشير بقرار عزله، وإن كنت لست بحاجة إلى افتعال قصص لتأكيد أن الرجل متدين وينتمي للحركة الإسلامية! تقول الرواية، مجهولة المصدر، إن قادة اللجنة الأمنية عندما ذهبوا للبشير في مقر إقامته لإبلاغه بقرارهم بعزله، وتولي مقاليد الأمر في البلاد، كان يصلي، فلما فرغ من صلاته أوصاهم خيرا بالشريعة، ثم انصرف يكمل ...

أكمل القراءة »

سيف الدين عبد الفتاح يكتب: “باطل”.. أحداث كاشفة

تقوم الأنظمة المستبدة بكل عمل يرسخ مسار استبدادها وطغيانها، وكأن هؤلاء المستبدين يقرأون من كتاب واحد “كتاب الطغيان والاستبداد”. وهم إذ يقومون بذلك، لا يستنكفون أن يتخذوا من مسائل تتعلق بالديمقراطية أغطية زائفة؛ يحاولون من خلالها أن يزوّروا إرادة الشعوب، وأن يقوموا بكل عمل ما من شأنه تكريس شبكات الطغيان والفساد. ومن الخطير حقا أنهم يجعلون من المسألة الدستورية مساحات ...

أكمل القراءة »

محمود عبد الله عاكف يكتب: المرحلة الانتقالية والثقة في الشعوب

لقد كتبت منذ عدة أشهر هنا في هذه الصحيفة، مع بداية المظاهرات في السودان التي كانت تطالب بتغيير البشير والنظام الحاكم هناك، بأنه من الضروري تغيير البشير بعد أن حكم 30 عاما والأوضاع الاقتصادية في السودان تزداد سوءا وفقرا. بل واقترحت أن تقوم الحركة الإسلامية بدور من أجل تحقيق الحرية للشعب السوداني. وقد قام البشير بعدد من المحاولات لامتصاص الغضب ...

أكمل القراءة »

علاء الدين أبو زينة يكتب: الشعوب العربية ليست بليدة..!

تنظر إلى الجماھير العربية وھي تنزل إلى الشارع وتطالب بالتغيير، فتراجع ما قد يكون قد خالطك من أفكار عن استسلام الشعوب العربية للتدجين وفقدانھا قدرة الحلم. مع كلِ الأھوال التي جلبھا ربيعھم المأمول الذي رحل مبكراً في أكثر من مكان، ما يزالون يصرون على إسماع صوتھم والمطالبة بالفرصة والتغيير. وبعد أن ساد انطباع بأن عودة الاستبداد في أماكن ”الربيع“ وتخويف ...

أكمل القراءة »

محمد عمارة يكتب: التربية قبل السياسة

منذ إسقاط كمال أتاتورك للخلافة الإسلامية عام 1924م وفرضه للعلمانية المتوحشة على الشعب التركي، وفتحه الأبواب للزندقة والإلحاد، أصبحت الدعوة إلى الدولة الإسلامية أو الشريعة الإسلامية من المحظورات التي تقود أصحابها إلى أعواد المشانق، بل إن الانقلاب العسكري قد أعدم الذين أعادوا الأذان باللغة العربية إلى الشعب التركي!. لذلك، سلك حراس الإسلام والإيمان الديني طريقا لا علاقة له بالسياسة، طريق ...

أكمل القراءة »

أحمد عبد الملك يكتب: عندما تقولُ الشعوب: لا!

ستةُ رؤساء دول عربية أسقطتهم شعوبُهم، وبقي واحدٌ مُتكئاً على قوات أجنبية تحمي بلاده. والمصادفة أن الرؤساء الستة وقفوا في الصف الأول، في أحد الاجتماعات العربية، بينما وقف الزعماءُ العرب الآخرون في الصف الثاني! حيث تم وضع علامة (x) على صور الستة، إشارة لرحيلهم بعد الحراك الشعبي. الأنظمة في أغلب الدول العربية أمرُها غريب !؟ فهي تستعذبُ الاضطهادَ، وتتربى على ...

أكمل القراءة »